مختارات
مركز فرنسي: حقل السلحفاة:عنوان العلاقات المعقدة بين موريتانيا والسنغال

alt

نشر المعهد الفرنسي للعلاقات الدولية على موقعه على الانترنت مقالة عن حقل السلحفاة الغازي المشترك بين موريتانيا والسنغال رأت أن هذا الحقل يتأثر بالخلافات السياسية بين البلدين إلى حد كبير، ورأى كاتب  المقالة "بنجامين أوكي" أنه رغم أن الأرجح أن يوقع البلدان اتفاقا حكوميا خلال الأشهر المقبلة يوضح كيفية تقاسم العائدات إلا أن  "الخلاف بينهما الناشئ عن أسباب عميقة لا يساعد في انطلاق المشروع  في 2018"

 
إقرأ المزيد...
أزمة بوعماتو والنظام.. المسار والمآل

altلم يعهد التاريخ السياسي الحديث في موريتانيا صراعَ رجال الأعمال مع السلطة، لكن المفارقة أن الحالات النادرة التي وقعت من هذا الصراع كانت صاخبة وعنيفة، وأبرز مثال على ذلك –إن لم يكن المثال الوحيد- صراع رجل الأعمال حابه ولد محمد فال مع نظام الرئيس الأسبق المقدم محمد خونه ولد هيدالة؛ وما قاد إليه من مصادرة ذلك النظام  لأموال حابه ودعم الأخير لأحلاف المعارضة السياسية والعسكرية التي تشكلت في المنفى، وسعت لإسقاط النظام بالقوة عبر محاولة انقلاب فاشلة وقعت في 16 مارس 1981 ونفذها كوماندوز انطلق من المغرب مرورا بالسنغال.

إقرأ المزيد...
أزمة بوعماتو والنظام.. المسار والمآل

صورة من لقاء جمع ولد بوعماتو (يسار)و الشيخ السابق محمد ولد غدة في المغرب قبيل اعتقال الأخير (حساب ولد غدة على فيسبوك)العلاقة بين رجال الأعمال وبين  السلطة في موريتانيا تحكمها تفاهمات وأعراف غير منطوقة تحدد لكل من الطرفين مجال وجود ونفوذ، وأي سعي من طرف إلى تجاوز مجاله يثير ردة فعل الطرف الآخر، سواء كان بسعي رجال السلطة إلى ولوج ميدان المال أو طموح رجال الأعمال إلى صولجان السلطة.

إقرأ المزيد...
استفتاء 5 أغسطس وتأثيراته على المشهد السياسي

altبإعلان اللجنة المستقلة للانتخابات نجاح التعديلات الدستورية، ورغم تشكيك المعارضة المقاطعة وحديثها عن تزوير هذه النتائج، يكون المسار الذي أعلنه الرئيس محمد ولد عبد العزيز  في الثالث من مايو 2016 قد تحقق على أرض الواقع، متجاوزا كل العقبات التي وقفت في طريقه بدء بموقف شيوخ الأغلبية الذين وقفوا في وجهه وأسقطوه في البرلمان، وانتهاء بالمعارضة القوية التي تكتلت ضده في أكبر تنسيقية في تاريخها.

 

إقرأ المزيد...
موريتانيا.. بنية اجتماعية ثابتة وتاريخ متغير/ الدكتور محمد ولد ادده *

محمد دده: أكاديمي وباحث في العلوم السياسية. يكشف لنا الرئيس الموريتاني الأسبق المرحوم المختار ولد داداه في مذكراته[1] أنه قبل زهاء نصف قرن من الآن كانت قلة فقط من الذين تعلموا في مدارس المستعمر على دراية كافية بضرورة التخلي عن حياة القبلية والصراع لما لها من انعكاسات سلبية على المجتمع، لصالح الانتظام داخل الدولة. بينما كانت الغالبية، وخاصة ذوي النفوذ ومن يتبعهم، ترى في الدولة خطرا يهددها

إقرأ المزيد...
الفُلاّن في موكب الحضارة الإسلامية أخذا وعطاء/الاستاذ محمد سعيد باه مفكر سنغالي

altالمنطلق،

لنتحدث عما أخذه الفلان استفادة أو ما قدموه أريحية طيلة سياحتهم ضمن الشعوب التي التحقت بركب الإسلام في هذا الصقع البعيد عن مهبط الوحي، فلنؤكد بأنه "شعب معمر" عانق عددا متباينا من عبير الأمم والتقط كثيرا من ثمرات الحضارات، بمعنى آخر عاش فوق تلال عاليات أدهرا جعلته غير متوار عن الأنظار بخلاف اختلاقات الآخرين الذين يدعون اكتشاف من كان يخطو برشاقة تحت الشمس متعرضا. (1)

والجملة الثانية أنه لما وفد الإسلام على هذه الديار كان الفلان على رأس المحتفلين بمقدمه ومن أطلق تلك الزغرودة الطويلة حبورا واحتفاء، وكأنه كان في حالة استشراف طلعته، وهذا الاستعداد هو الذي سيجلي ما كان ينطوي عليه من تهيئ روحي ونفسي جماعي للانخراط في موكب القادم من الشرق.

إقرأ المزيد...
<< البداية < السابق 1 2 3 التالي > النهاية >>

البحث

آخر الإصدارات

إعلان

المركز على الفيس بوك


Face FanBox or LikeBox

وحدات المركز

وحدات